لعنة التاريخ تطارد ريال مدريد وإيميري في دوري الأبطال

لعنة التاريخ تطارد ريال مدريد وإيميري في دوري الأبطال

- ‎فيرياضة

تتجه الأنظار اليوم الأربعاء إلى ملعب سانتياغو برنابيو معقل ريال مدريد الإسباني الذي يستضيف فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، ضمن ذهاب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وسيواجه ريال مدريد الإسباني، وأوناي إيمري مدرب باريس سان جيرمان، أكثر من لعنة تاريخية عندما يلتقي الفريقان، حيث ذكرت صحيفة “آس” الإسبانية، أن الفريق الباريسي هو الفريق الوحيد الذي أطاح بالنادي الملكي في المسابقات الأوروبية خلال مواجهات الفريقين في الأدوار الإقصائية (ذهاب وإياب)، ولم يستطع الريال رد الدين.

والتقى الفريقان 6 مرات، فاز كل منهما مرتين وكان التعادل سيد الموقف في مباراتين.

وفي آخر مواجهتين بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان، فاز الفريق الملكي في مباراة وتعادلا في أخرى، وذلك في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا موسم 2015/2016، حين تأهل الفريقان معا إلى الدور الثاني للمسابقة التي حقق الريال لقبها حينذاك، بينما خرج سان جيرمان من الدور ربع النهائي على يد مانشستر سيتي الإنجليزي.

وكانت بداية الصدام بين ريال مدريد وسان جيرمان في ربع نهائي كأس الاتحاد الأوروبي موسم 1992-1993، عندما حقق الفريق الملكي الفوز بنتيجة 3-1 في مدريد، قبل الخسارة 4-1 في مباراة الإياب في باريس.

والمواجهة الثالثة بين ريال مدريد وسان جيرمان، كانت في ربع نهائي بطولة كأس الكؤوس الأوروبية موسم 1993-1994، وفاز سان جيرمان بهدف في سانتياغو برنابيو، وتعادل الفريقان في لقاء الإياب في العاصمة الفرنسية 1-1.

كما أبرزت الصحيفة بأن الإسباني أوناي إيمري، مدرب باريس سان جيرمان حقق 5 انتصارات وخسر 14 وتعادل في لقاء وحيد خلال 20 مباراة أمام ريال مدريد، ولم يستطع الفوز حتى الآن على أرضية ملعب “سانتياغو برنابيو” أثناء عمله مع مختلف الفرق، فمن أصل 10 مباريات خسر في 9، وتعادل في واحدة.

المصدر: وكالات

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *