بعد أسبوعين من زواجها عربية تطلب الطلاق بسبب صفة “استثنائية”

بعد أسبوعين من زواجها عربية تطلب الطلاق بسبب صفة “استثنائية”

- ‎فيكابتشينو

سارعت سيدة عربية في إتمام إجراءات الطلاق ،بعد أسبوعين فقط من زواجها، بسبب صفة “استثنائية” تبحث عنها معظم نساء العالم.

 

 

ولم تتحمل الزوجة أن يتم شريك حياتها “31 عامًا” المهام المنزلية كافة ،خلال وقت فراغه مع عروسه الجديدة، خاصة وأنه قادر على قضاء معظم وقته في المنزل ؛بسبب طبيعة عمله ،فهو يدير مشروعًا ناجحًا لبيع الملابس، وتحت إشرافه عدد جيد من الموظفين.

وقالت السيدة: إن زوجها “يتصرف كربة منزل، ولا يتوقف الأمر عند إتمامه جميع الأعمال ،بل يمنعني من مساعدته”، في حين برر الزوج موقفه بأنها “إذا أرادت العيش في منزله، فإنه يتوجب عليها الالتزام بقواعده”.

ورفعت الزوجة شكوى في محكمة الأسرة قائلة: “لم يمنحني زوجي حرية التصرف بشؤون منزلي، لأشعر وكأني نزيلة في أحد الفنادق”، وفقًا لما ذكرته صحيفة “البيان”.

وبالرغم من قصة الحب ،التي جمعت بين الزوجين لمدة عامين، إلا أن الزوجة تكره حاليًا فكرة العيش معه، أو تحمل أفعاله، مشيرة إلى غرابة أطباعه ،التي دفعتها لقرار الانفصال.

 

 

ارم نيوز

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *