المجموعات المسلحة تعتدي بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق… والجيش يرد على مصدر إطلاقها

المجموعات المسلحة تعتدي بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق… والجيش يرد على مصدر إطلاقها

- ‎فيمحليات

أصيب طفل بجروح جراء انتهاك المجموعات المسلحة مجدداً اتفاق منطقة تخفيف التوتر بالغوطة الشرقية عبر استهدافها بالقذائف مناطق سكنية بمدينة دمشق في حين ردت وحدات الجيش العربي السوري بالأسلحة المناسبة على مناطق اطلاق القذائف.

وذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق في تصريح لـ سانا أن “المجموعات المسلحة أطلقت بعد ظهر اليوم قذيفتين صاروخيتين على حي عش الورور ما تسبب بإصابة طفل بجروح ووقوع أضرار مادية بالممتلكات.

ولفت المصدر إلى أن “المجموعات المسلحة استهدفت أيضاً بقذيفة صاروخية منطقة العباسيين ما أدى إلى وقوع أضرار مادية في الممتلكات دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين”.

واستهدفت المجموعات المسلحة أمس بالقذائف أحياء سكنية في دمشق ما تسبب بإلحاق أضرار مادية بالممتلكات دون وقوع إصابات بين المدنيين.

إلى ذلك أشار مراسل سانا إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري ردت على مصادر إطلاق القذائف التي مصدرها المجموعات المسلحة في عمق الغوطة الشرقية ودمرت لها منصات لإطلاق القذائف وأوقعت خسائر بين أفرادها.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ 22 من تموز الماضي وقفاً للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق، مؤكدة في الوقت نفسه أنه سيتم الرد بالشكل المناسب على أي خرق.

 

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *