الأردن يدعو المجتمع الدولي لمساعدته على تحمل عبء اللاجئين السوريين

الأردن يدعو المجتمع الدولي لمساعدته على تحمل عبء اللاجئين السوريين

- ‎فيمغتربون حول العالم

دعا رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي خلال لقائه المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي ، المجتمع الدولي إلى مساعدة بلاده على تحمل أعباء حوالي 1.3 مليون لاجئ سوري يعيشون على أراضي الأردن ، وأكد الملقي أن الأردن لم يعد قادرا على تحمل ضغوط هؤلاء اللاجئين على البنية التحتية والقطاعات الأخرى في الدولة.

 

وأبلغ هاني الملقي رئيس الوزراء الأردني، المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي بأن بلاده لم يعد بإمكانها تحمل الضغط الذي يشكله وجود اللاجئين على أراضيها ، وأنه من الضروري أن تقوم المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمنظمات الدولية المعنية بمساعدة المملكة وتخفيف العبء الذي يشكله وجود 1.3 مليون لاجئ سوري في الأردن.
ونقلت وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، عن الملقي قوله إن “الأردن يقوم بهذه المساعي الإنسانية بالنيابة عن العالم”.
وأضاف رئيس الوزراء الأردني أن “المملكة لم تعد قادرة على تحمل أعباء إضافية ، جراء أزمة اللاجئين ، على بنيتها الأساسية والقطاعات الأساسية ، مثل الرعاية الصحية والتعليم والمياه”.
وكان الأردن قد وافق مؤخرا على خطة تكلف عدة مليارات من الدولارات للاستجابة لأزمة اللاجئين ، ويأمل في أن يتم تمويل تلك الخطة من المجتمع الدولي.
وقام المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو جراندى بزيارة مخيم الزعتري في وقت سابق من هذا الأسبوع ، حيث التقى اللاجئين لبحث القضايا الرئيسية التي تعنيهم، بما فيها التمكين في العمل وكيفية تحسين ظروف المعيشة.
وأشاد جراندي بجهود الأردن لتعزيز قضية العمالة بين اللاجئين السوريين ، لكنه أكد أن هناك حاجة لمزيد من الدعم الدولي لمثل هذا الجهد لرفع حالة الفقر عن ملايين السوريين.

وأضاف المسؤول الأممي، أن ” هناك 657 ألف لاجئ سوري مسجلين في الأردن، وأن 80 % منهم يعيشون تحت خط الفقر ، حيث يعيش الفرد على أقل من 3 دولارات يوميا، وأن نحو 5.5 مليون سوري يعيشون في المنطقة يواجهون هذا الوضع”.

المصدر: وكالات

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *