إحصائية جديدة لعدد السوريين المجنّسين في ألمانيا عام 2017

إحصائية جديدة لعدد السوريين المجنّسين في ألمانيا عام 2017

- ‎فيمغتربون حول العالم

أصدر مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا بيانات جديدة بشأن أعداد السوريين والأجانب الحاصلين على الجنسية الألمانية عام 2017.

وبحسب البيانات التي نشرتها صحيفة “دي فيلت” الألمانية، فإن 2479 سوريًا حصلوا على الجنسية الألمانية، العام الماضي، مشيرة إلى أن جميعهم احتفظوا بجنسيتهم السورية، ولم يتخلوا عنها.

وأضافت الصحيفة أن 61% من مجمل الحاصلين على الجنسية الألمانية، العام الماضي، لم يتخلوا عن جنسية وطنهم الأم، ومن بينهم السوريون والأفغان والمغاربة والنيجيريون، الذين احتفظوا جميعهم بجنسيتهم الأصلية، وتعتبر هذه زيادة “غير مسبوقة” بعدد حاملي الجنسية المزودجة في ألمانيا.

 

 

 

 

 

ويعود ذلك إلى القوانين السائدة في البلدان الأصلية للحاصلين على الجنسية الألمانية، إذ تمنع بعض الدول مواطنيها من حمل جنسية أخرى، وتشترط عليهم التخلي عن جنسيتهم الأصلية في حال أرادوا الحصول على جنسية دولة ثانية، فيما تسمح دول أخرى، وبينها سوريا، بحصول أفرادها على جنسية مزدوجة.

ويحدد القانون الألماني جملة من الشروط والمعايير للحصول على الجنسية الألمانية، ومن بينها أن يمر على إقامة الشخص في ألمانيا مدة ثماني سنوات، يمكن اختصارها إلى سبع أو ست سنوات للشخص الذي يحمل إقامة لجوء أو إقامة عمل، إذا أثبت أنه قد اندمج في المجتمع الألماني.

ولا يحصل أصحاب الإقامة المؤقتة أو الإقامة الدراسية أو الإقامة لأسباب إنسانية على الجنسية الألمانية، بموجب المادة “23” من قانون اللجوء.

ومن المتوقع أن يكون السوريون الحاصلون على الجنسية الألمانية، العام الماضي، هم من المقيمين القدامى في ألمانيا، وليسوا من اللاجئين إليها حديثًا، إذ عملت الحكومة الألمانية على منح اللاجئين السوريين إقامات مؤقتة وإنسانية بسبب التدفق “غير المسبوق” لهم إلى البلاد، في السنوات الأخيرة.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *