إحتقان الحلق المتكرر عند الأطفال و الطريقة الصحيحة للعلاج

إحتقان الحلق المتكرر عند الأطفال و الطريقة الصحيحة للعلاج

- ‎فيصحة و رشاقة

إحتقان الحلق من الأمراض التي تصيب الأطفال بصورة متكررة وتسبب لهم الإنزعاج وعدم القدرة على تناول الطعام، ويحدث هذا الإحتقان نتيجة لإصابة الطفل بعدوى فيروسية أو بكتيرية، وقد يكونإحتقان الحلق مقدمة للإصابة بالإنفلونزا.

 

 

أعراض الإصابة بإحتقان الحلق للأطفال
-يشعر الطفل بألم في الحلق يجعله غير قادر على تناول الطعام.
-يصاب الطفل بإرتفاع في درجة الحرارة.
-يلاحظ وجود تورم في الغدد التي تتواجد في منطقة الرقبة.
-يشعر الطفل بعدم القدرة على التنفس أو التنفس بصعوبة.
-يلاحظ أن رائحة فم الطفل تكون سيئة.
-يكون الإلتهاب في الحلق مصاحب له شعور بألم في المعدة.
-يكون الطفل مرهق معظم الوقت وغير قادر على اللعب كما أنه قد يشعر بصداع.

طريقة علاج إحتقان الحلق عند الأطفال
لابد من أن يذهب الطفل للطبيب في حالة ملاحظة الأعراض السابقة عليه، وفي الغالب سوف يصف الطبيب المضاد الحيوي المناسب للحالة الصحية للطفل والمناسب لدرجة الإصابة، كما سوف يحدد الطبيب الفترة اللازمة للعلاج وفي الكثير من الحالات تكون حوالي عشرة أيام، كما سوف يصف الطبيب خافض للحرارة مناسب للطفل.

في كثير من الحالات عندما يظهر على الطفل علامات لتحسن حالته يوقف الأباء المضاد الحيوي وهو الأمر الذي يتسبب في حدوث إنتكاسة وقد تكون الإصابة في المرة الثانية أقوى، ويجب أن يرتاح الطفل في فنرة المرض حتى يكون جسمه قوي كفاية لمقاومة المرض، وهناك بعض الوصفات المنزلية التي من الممكن إستعمالها بجانب الدواء وهي:

-يجب أن يشرب الطفل الكثير من السوائل الدافئة مثل الشوربة.
-من الممكن أن يتناول الطفل كوب من الحليب الدافئ المذاب فيه ملعقة من عسل النحل الطبيعي.
-تناول العصائر الطبيعية الباردة تساعد في التخفيف من إلتهاب الحلق.
-من الممكن لو كان الطفل المصاب فوق الست سنوات أن يقوم بعمل غرغرة بالماء الدافئ المالح.

نصائح لوقاية الطفل من إحتقان الحلق
-لابد من الحرص على أن يكون الطفل دافئ في فترة الشتاء ويرتدي ملابس مناسبة للطقس.

-لابد من الحرص على تعليم الطفل من الصغر على ضرورة غسل اليديد بإستمرار قبل الأكل وبعده، مع الحرص لو كان الطفل رضيع أن تقوم الام بغسل يديها جيدا وثديها قبل أن تقوم بإرضاعه، حتة لا تنقل له أي ميكروبات أو فيروسات.

-لابد من الحرص على نظافة كل ما يخص الطفل والحرص على نظافة أدوات الطعام الخاصة بالطفل، والأشياء الخاصة بالرضاعة للرضيع الصغير.

-الحرص على أن يكون المحيط المتواجد فيه الطفل نظيف تماما، كما يجب الحرص على تنظيف ألعاب الطفل وتعقيمها بإستمرار لأنها تكون أداة مناسبة لنقل الفيروسات للطفل.

إذا كان هناك أي شخص في العائلة مصاب بالبرد لابد من ألا يقترب من الطفل نهائيا حتى لا يقوم بنقل الفيروس للطفل.
-يجب دائما غسل الملابس الخاصة بالطفل جيدا والمحافظة على تعقيم الملابس.

-الغرفة الخاصة بالطفل والمنزل كله بوجه عام لابد من تهويتهم جيدا وفتح الشبابيك يوميا لدخول الشمس داخل الغرفة.
-الحرص على تقديم الأطعمة التي تزيد من المناعة للطفل مثل بعض أنواع من الفواكه مثل البرتقالواليوسفي، وأنواع من الخضراوات.

أسباب إصابة الطفل بإحتقان الحلق
-يكون السبب في الغالب الإصابة بنوع من الفيروسات، والذي يتسبب في رفع درجة حرارة الطفل.
-الإصابة بنزلة برد شديدة والتي تتسبب بدرورها في إصابة الطفل بالرشح، وإلتهاب الحلق وإصابته بالإحتقان من المضاعفات المتوقعة لنزلة البرد.
-قد يصاب الطفل الرضيع في مرحلة التسنين بإحتقان في الحلق.

-إصابة الطفل ببعض فطريات الفم والتي إذا لم تعالج سريعا تتسبب في إصابة الطفل بإلتهاب في الحلق.
-إذا كان الطفل مصاب بحساسية من بعض الأشياء مثل الحساسية من التراب وبالتالي ينتج عن تعرض الطفل للتراب وإصابته بالحساسية إصابته أيضا بإلتهاب في الحلق.

 

 

 

المرسال

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *