أبحاث و اكتشافات علمية حول شعر الإنسان

أبحاث و اكتشافات علمية حول شعر الإنسان

- ‎فيكابتشينو

يوجد الكثير من الحقائق و الاكتشافات المثيرة التي يجهلها الناس حول الشعر من حيث وزنه ، وارتباطه ببعض الهرمونات و الأمراض ، وغيرها الكثير من الأمور الأخرى التي توصل إليها العلم الحديث .

 

 

اكتشافات مدهشة و غريبة عن شعر الإنسان :
– النساء الشقراوات لديهن المزيد من هرمون الاستروجين :
لون الشعر هو مؤشر خارجي يشير إلى عدة أشياء ، وتختلف هذه الأشياء حسب الجنس ، وقد بينت البحوث العلمية أن النساء اللاتي يمتلكن شعر أشقر ، يكون لديهن الكثير من هرمون الاستروجين ، حيث يكون معدل الإستروجين عندها أكثر من غيرها من اللاتي يمتلكن ألوان أخرى من الشعر ، كما أن ملامحهم تكون دقيقة ويكونون أكثر شباباً .

– يكون أصحاب الشعر الأحمر أكثر عرضةً للألم : 
يتعرض الأشخاص الذين يمتلكون شعراً أحمر إلى الألم بشكل أكبر ، حيث يعتقد أطباء الأسنان والعلماء أنهم هؤلاء الأشخاص يكونون أكثر حساسية للألم وأقل حساسية للمسكنات.

– شعر الوجه هو الأسرع في النمو :
إن شعر الوجه ينمو بشكل أسرع من أي شعر آخر على الجسم ،أما شعر الرأس فهو ينمو بمعدل 0.3 إلى 0.5 ملليمتر كل يوم ، وقد تنمو لحية الشخص إلى 30 قدم إذا لم يقم بحلاقتها على الإطلاق طوال حياته ، حيث من الممكن أن يصبح طولها أطول من طول الحوت .

– يرتبط الصلع بأمراض القلب :
لا ينبغي أن يتجاهل المرء فكرة تساقط الشعر ، فقد كشفت البحوث التي أجريت مؤخرا على 40 ألف رجل أصلع عن الصلة بين الصلع والإصابة بأمراض القلب التاجية ، وأكدت النتائج أن الرجال الصلع هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب  بنسبة 70٪  مقارنةً بالرجال الأخرين الذين لا يعانون من الصلع ، وهناك عوامل متعددة لشرح هذه الدراسة بما في ذلك الأنسولين والمتغيرات المرتبطة بالهرمونات.

– هناك عث يعيش داخل الرموش : 
قد تكون مفاجأه لدى الكثيرين حين يعلمون أن الرموش تحتوي على عث صغير يعيش في بصيلات الرموش ، وهذا العث يتغذى على النفايات مثل الزهم. ، ويعتبر الاستخدام المفرط لمنتجات التجميل مثل الماسكارا و الكحل هو السبب الرئيسي لزيادة عدد العث ، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى فقدان بصيلات الرموش .

– شعر الإنسان غير قابل للتلف :
بخلاف قابلية الشعر للاشتعال ، فإن معدل تدهور الشعر البشري بطيء بحيث يصبح عملياً غير موجود ، حيث يتمتع الشعر بقدرة عالية على المقاومة لكثير من الأشياء بما في ذلك بعض أنواع الأحماض و المواد الآكلة .

– تمتلك الشقراوات مزيداً من الشعر :
أظهر العلم أن الشقراوات لديهن شعراً أكثر مقارنةً بالنساء الأخريات ، حيث أن متوسط ​​عدد الشعر هو 100,000 شعرة ، بينما شعر الشقراوات يكون في المتوسط ​​130,000 شعرة .

– وزن الشعر يؤثر على وزن الجسم : 
من الأمور الغريبة أن شعرة الإنسان الواحدة قد تضيف 100 جرام إلى وزن الجسم ، ومن المثير للاهتمام أنه إذا تم صناعة حبل من 100 شعرة ، فإنه يمكن أن يحمل وزن يصل إلى  إلى 10 كجم .

– شعر الإنسان هو أسرع الأنسجة نمواً : 
الشعر هو النسيج الأسرع نمواَ في جسم الإنسان بجانب نخاع العظم ، ولذلك ينصح خبراء الشعر بضرورة قصه كل 6 أسابيع للحفاظ على صحته .

– جسم الإنسان مغطى بالشعر مثل الشمبانزي :
قد يتفاجأ البعض إذا علم أن جسم البشر مغطى بالشعر بنفس كثافة شعر الشمبانزي ، فالحقيقة هي أننا لا نرى الحقيقة الفعلية , فكل ما نراه هو الشعر الأكثر سمكاً وأهمية في جسمنا مما يخلق لنا انطباعاً كاذباً .

– هناك علاقة بين الإعاقة ولون الشعر :
ارتبطت بعض الحالات الطبية مع الأشخاص الذين يمتلكون شعراً أشقر وعيون زرقاء . فقد تم اجراء دراسة على 50 من الأطفال بطيئ التعلم ، 20٪  منهم كانوا شقر في حين أن 11٪ فقط  من الأطفال الغير معاقين لم يكونوا شقر . وغالبا ما تظهر بيلة الفينيل كيتون (البوال التخلفي ) في الأشخاص الذين يمتلكون شعراً أشقر وعيون زرقاء .

– هناك عدة عوامل تُزيد من نسبة تساقط الشعر :
في المتوسط يفقد الشخص من 60 إلى 100 شعرة كل يوم وهو أمر طبيعي ، و يمكن أن يكون هناك العديد من العوامل التي تؤثر على تساقط الشعر بما في ذلك الحمل والنظام الغذائي وتغير المواسم أو المرض ، ويمتد عمر الشعر البشري في المتوسط من 3 إلى 7 سنوات .

 

 

 

المرسال

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *