مصادر ميدانية تكشف تفاصيل الغارة الأمريكية على قوات سورية شمال التنف

مصادر ميدانية تكشف تفاصيل الغارة الأمريكية على قوات سورية شمال التنف

- ‎فيعسكري
0

كشفت مصادر ميدانية، أن الرتل الذي تم استهدافه من قبل الطيران المعادي في منطقة «الشحمة» شمال معبر التنف، يتبع للكتيبة 313 «قوات رديفة للجيش السوري» ويضم 5 دبابات «ت 62» وعربة «شيلكا» وعدة عربات دفع رباعي.

 
الطيران المعادي الذي دخل الأجواء السورية عن طريق الاردن حلق على علو منخفض جدا تجنباً لرصده من قبل الدفاع الجوي السوري، وقام باطلاق عدة طلقات تحذيرية باتجاه الرتل، عندها انتشر عديد الرتل على مسافة قريبة من الاليات قبل ان يقوم طيران العدو بتدمير دبابتين واعطاب الشيلكا وسيارات الدفع الرباعي.
وأكدت المصادر أن إحدى الآليات المزودة بمدفع مضاد للطيران من عيار 23 مم قامت بالتصدي للطيران المعادي، مما اضطره الى التحليق على ارتفاع متوسط حيث تم كشفهم من قبل رادار الفوج 16 «اس 200» المتموضع في محيط الضمير، فعمدت الطائرات الى مغادرة الأجواء على وجه السرعة، وقد ارتقى بنتيجة الاعتداء ستة شهداء وأصيب ٣ مقاتلين من عداد الرتل البالغ ٥٠ مقاتلاً.
المصادر كشفت أن سبب الغارة المباشر يعود الى تمكن الرتل الرديف المتقدم باتجاه التنف من اسر مسلحين اثنين في سيارة دفع رباعي كانت مموهة بشكل محترف، ومجهزة بمعدات وأجهزة تنصت أمريكية، وقد عمد المقاتلون على الفور الى استدعاء خبراء متخصصين للكشف على السيارة، قبل أن تباغتهم الطائرات العدوة بصواريخها، والتي اتضح أن هدفها الأساس كان تدمير سيارة الدفع الرباعي بما فيها.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *