ما هو السر وراء محاولات استعمار سوريا

ما هو السر وراء محاولات استعمار سوريا

- ‎فيسوريا
0

قال وزير الإعلام الأسبق في الحكومة السورية، مهدي دخل الله، إن سوريا تحارب استعمارا جديدا بأساليب مختلفة يستخدم فيها أدوات الإرهاب والرجعية العربية وأموالها من أجل القتل والتدمير والقضاء على استقلال سوريا

 

وصرح دخل الله لبرنامج “ملفات ساخنة” على أثير إذاعة “سبوتنيك”، أن سوريا لم يكن لديها ديون خارجية ولا تجاه صندوق النقد الدولي، لذلك كان من الصعب الضغط عليها وتغيير سياساتها، مشيرا أن السوريين أمام استعمار في أبشع صوره، ويستخدم عددا من الأدوات، في مقدمتها الإرهاب، الذي تمثل في شقين، إرهاب للدولة، الذي رأيناه عندما قصفت الولايات المتحدة مطار الشعيرات، والآخر، يتمثل في إرهاب المجموعات المسلحة التي تدعمها أمريكا والرجعية العربية والأسرة الأطلسية عموما، ما يعني أن سوريا تحارب ضد استعمار جديد يستخدم كل الأدوات الممكنة في مواجهة سوريا.

وأضاف أن دعم سوريا للمقاومة الفلسطينية واللبنانية ضد إسرائيل، كان أحد أسباب استهدافها من الغرب، والأمر الآخر هو استقلال سوريا تماما وسيادتها، وهو ضد الرغبة الغربية الاستعمارية، التي اتخذت من هذه الحرب المدمرة أسلوبا جديدا لحرب اقتصادية، عن طريق تدمير البنية التحتية السورية التي كانت الأفضل في المنطقة.

وتحدث عن أن الواقعية بدأت تتسرب للسياسة الدولية أنه من المستحيل تدمير سوريا ما دام فيها شعب مقاوم، حتى بعد ست سنوات وبعد الحصار الاقتصادي والمقاطعة السياسية ودعم الإرهابيين بالعتاد والمال، الآن يتحدثون عن إجراء تغييرات في هذه الدولة، كحل وسط يتناسب مع مطامع الاستعمار الجديد في سوريا.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *