برلماني سوري يكشف من أعطى قرار استهداف أهالي الفوعة و كفريا

برلماني سوري يكشف من أعطى قرار استهداف أهالي الفوعة و كفريا

- ‎فيسوريا
0
.

أكد عضو البرلمان السوري حسين راغب ان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اصدر قرار استهداف اهالي الفوعة وكفريا من أجل تعطيل الاتفاق.

وقال راغب في اتصال هاتفي مع قناة العالم ان الدولة السورية ملتزمة بكل الاتفاقيات والقرارات، مشددا ان من ينقض الاتفاقيات هم الجماعات المسلحة وداعميهم.

واوضح عضو البرلمان السوري ان هذا الاتفاق المعروف باسم البلدات الاربعة جرى بدون علم اهالي بلدتي الفوعة وكفريا، مشيرا الى ان “اهالي البلدتين لو علموا بشروط هذا الاتفاق لما قبلوا بالخروج من منازلهم”.

وحمل راغب قطر وتركية مسؤولية الاعتداء الارهابي الكبير كونهما الدولتان الراعيتان لهذا الاتفاق.

وتابع راغب ان المسلحين هم من يسيطرون على كل شيء بمنطقة الراشدين بحلب ويتحكمون باهالي البلدتين، موضحا ان الهلال الاحمر السوري “لا حول ولا قوة له” ولا يستطيع فعل شيء.

واضاف عضو البرلمان السوري ان هناك غضب عارم من قبل اهالي بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين والشارع السوري يلتهب حزنا على الشهداء وضحايا التفجير الارهابي الغادر، مشيرا الى هذا الاعتداء الارهابي هو اعتداء جبان ولا يمت الى الانسانية بصلة.
العالم

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *