إيزفيستيا: الجيش السوري يبدأ هجوما هو الأكبر في ريف حلب

إيزفيستيا: الجيش السوري يبدأ هجوما هو الأكبر في ريف حلب

- ‎فيعسكري
0

بدأت القوات السورية وحلفاؤها يوم الاثنين 17 أبريل/نيسان الجاري عملية هي الأكبر خلال الأشهر الأخيرة في محافظة حلب. وبحسب وسائل الإعلام المحلية، فإن هدف هذه العملية هو القضاء على الخطر، الذي تشكله بلدة عندان (تقع في منطقة جبل سمعان إلى الشمال-الغربي من مدينة حلب على بعد 12 كلم)، التي يوجد فيها أحد المواقع الرئيسة لمجموعة “هيئة تحرير الشام” (النصرة سابقا).

 

وتشارك في هذه الهجمات نخبة القوات الخاصة والحرس الجمهوري والتشكيلات الفلسطينية، التي تحارب إلى جانب الحكومة السورية، وتوفر الغطاء الجوي لها طائرات القوة الجو-فضائية الروسية.

ويذكر أن الاشتباكات في هذا الاتجاه بدأت قبل عدة أيام، عندما كانت وحدات من الحرس الجمهوري والتشكيلات الفلسطينية تقوم بعمليات استطلاع قتالية في ضواحي قرية الزهراء لكشف المواقع الدفاعية وتحصينات الإرهابيين. وقد رافق ذلك قصف مدفعي وغارات جوية على الخطوط الخلفية للإرهابيين لمنع وصول التعزيزات إليهم.

وبحسب الرواية الرسمية، جاءت هذه العمليات ردا على العملية الإرهابية، التي وقعت يوم 15 أبريل/نيسان الجاري ضد المدنيين، الذي جرى إجلاؤهم في حافلات من مدينتي كفريا والفوعة المحاصرتين في محافظة إدلب، وأودت بحياة 126 شخصا بينهم نحو 80 طفلا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه العملية الإرهابية، لكن السلطات السورية تتهم “داعش” و”جبهة فتح الشام” بتدبيرها.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *